نحن على جوجل بلس

كيفية التغلب على العوامل المثيرة للمشاعر

لا يستطيع أحد الأشخاص أن يجعلك تشعر بالسعادة أو الحزن إلا إذا كانت هذه المشاعر بداخلك. فعندما تشعر برغبتك في التعبير عن بعض المشاعر بداخلك. فاعلم أن هناك أحداً مل قد أثار بداخلك بعضاً من الدوافع الكامنة التي تهيج مشاعرك عن طريق إبدائه بعض التعليقات الجائرة في حقك أو الناقدة لك أو المستبدة أو العدوانية. فمثلاً من الممكن أن يكون أحد الأشخاص قد وجه إليك نقداً قاسياً وجائراً أدى إلى إثارة مشاعرك كرد فعل لهذ الفعل. ولكن يجب أن رد الفعل الذي تقوم به هو مسئوليتك واختيارك؛ لأن الإنسان مسئولّ عن مشاعره.

 

إليك اقتراحاً يمكن أن يساهم في التغلب على مثل هذه المشكلة: عندما يقوم أحد بإثارة مشاعرك، سل نفسك عما تعلمته من هذا الموقف ورد الفعل الذي يصاحبه. وهكذا، يصبح الشخص الذي أثارك هو المعلم الذي ساعدك في معرفة نفسك.

 

فلماذا إذا لا تحاول الاستفادة من المواقف التي تمر بك لتعرف عن نفسك ما تستطيع بدلاً من إلقاء اللوم على الآخرين زاعماً أنهم السبب وراء كل ما تشعر به؟

 

يمكنك التعامل مع أي مشاعر تسيطر عليك والتواصل معها بشكل إيجابي. والسؤال الذي يطرح نفسة: هل هناك سلوك ما أو كلمات معينة تثير بعض المشاعر داخلك؟ لماذا لا تستخدم هذا الأمر كوسيلة للتعمق داخل نفسك ولتعلم الكثير عنها؟

 

ماذا يحدث لك عندما يقاطعك شخص ما؟ قد يذكرك هذا الأمر بالمشاعر التي كنت تشعر بها عندما لم يكن هناك أحد يستمع إليك في طفولتك؟ من الممتع أن تستخدم هذه العوامل المثيرة لمشاعAرك كطريقة لاكتشاف ذاتك. سوف تتعلم أنه يمكنك التواصل مع هذه المشاعر المختبئة وقبولها والتعبير عنها والتعامل معها ومعالجتها والمرأة فقط.

 

عملية التنفس وتأثيرها على التواصل مع المشاعر

المشاعر هي نوع من أنواع الطاقة، والمصدر الرئيسي للطاقة لدى الإنسان هو التنفس. لذلك توجد علاقة مباشرة بين مشاعرك وبين تنفسك. ننصحك بأن تنتبه للطريقة التي تتنفس بها وخاصة عندما تدرك أن لديك مشاعراً قوية. ماذا يحدث لتنفسك عندما تصبح غاضباً؟ هل تصبح لديك الرغبة في التوقف عن التنفس؟ أن أنك تجد نفسك تتنفس بصعوبة؟ الجدير بالذكر أن التفس بعمق أثناء تشكل مشاعر الغضب بداخلك يساعدك على التحرر من هذه المشاعر.

 

قد يساعدك التنفس بعمق أيضاً في العمق داخل نفسك وربما العثور أيضاً على أسباب أخرى لغضبك.

 

عندما تشعر بالسعادة، لاحظ الطريقة التي تتنفس بها. في هذه المرة سوف تجد أن جسدك يشعر بالحرية والانسياب في مرونة. سيكون تنفسك متواصلاً وعميقاً أثناء الشعور بالبهجة والضحك.A

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد